قصة نجاح لقاء انور

العميلة : لقاء أنور محمدالشرجبي         

. من مواليد عدن الشيخ عثمان عام 1970.

الحالة االجتماعية : أرملة وام البنتين.

السكن : ملك

. المهنة : مديرة في روضة البساتين, م / دار سعد

تبدأ قصة العميلة لقاء أنور في حبها لمهنتها وهي التعليم ورفع مستوى التعليم وغرس الاخلاقيات والقيم وخاصة في الارض الخصبة وهم الاطفال.

كانت فكرة مشروعها الذي هو عبارة عن معهد في تعلم نهج القراءة المبكر حيث اختارت موقع المعهد بعناية لتعزز نجاح المشروع في منطقة الشيخ عثمان، حيث أن الموقع استراتيجي ولا منافسين معتبرين في المنطقة، وهنا برز دورنا إذ قام برنامج الاتحاد للتمويل الاصغر بدعمها وتقديم تمويل لها اضافة لرأس المال الذي وفرته هي لتحقيق حلمها وكانت بداية مشروعها عند اقامة برامج تقوية في اللغة الانجليزية لطلاب التعليم(6 -10 )سنوات حيث قامت بتجهيز قاعة تدريب واحدة  تحتوي على خمسة وعشرون كرسي وسبورة واربعة من المعلمين وكان الاقبال ممتاز بنسبة 90%

وبعد نجاح المشروع وبطلب من الاهالي بإقامة برامج تقوية لجميع المواد الدراسية وكذلك برامج تقوية لخريجي الثانوية العامة لتمكنهم من الالتحاق بامتحانات القبول للجامعة .

حيث توسع المشروع وعنده زادت عدد القاعات التدريبية إلى ست قاعات وكذلك عدد المعلمين الى سبعة معلمين وتم توفير أجهزة كمبيوتر وشاشة عرض لإحدى القاعات، إلا أن الصعوبات والتقلبات الاقتصادية   عصفت بحلم ومشروع العميلة لقاء وتم اغلاق المعهد نتيجة  2015 وظروف البلد عند نشوء الحرب بعام لتسرب الطلاب.

ولكن برنامج الاتحاد لم يكن ليدع احلام عمليته تذهب سدى، فأتى لاستئناف المشروع  متمثلا بتعويض قدمة الصندوق الاجتماعي للعميلة ساعدها بإعادة الحياة لمشروعها فتمكنت من البحث عن موقع آخر وتجهيز قاعة تدريبية وتم فتح باب التسجيل وفي زيارتنا الاخيرة للعميلة لقاء وجدناها تستقبلنا بالترحيب والامتنان في مساعدتها في تحقيق حلمها.